28‏/03‏/2011

هام جدا : بيان الإمارة الإسلامية حول تدخل الغرب والخسائر المدنية في ليبيا




حسب تقارير وسائل الإعلام بأن القوات الأمريكية والفرنسية أطلقت مساء أمس أكثر من مائة صاروخ على مناطق شتى بدولة ليبيا، وقصفت مناطق كثيرة، وكذلك هددت بإطلاق مزيد من الصواريخ عليها، وحسب الأنباء الواردة من المناطق المضطهدة خلال هذا العدوان، بأنه قتل أناس كثيرين من المدنيين ، وكذلك لحقت خسائر فادحة بالثروات الشعبية.

إن الإمارة الإسلامية تندد بشدة التدخل المغرض وغير المدعو، والبحث عن الحيل لتلك الدول الغربية تحت إشراف الأمم المتحدة في المشاكل الداخلية للشعب الليبي، وتعتبر نتائجه مضرة لهذا البلد الإسلامي والشعب المسلم.


إن الإمارة الإسلامية تعتبر ما وصل إليه الوضع في ليبيا مؤسفاً بحيث وجدت القوى الغربية الإستعمارية عدوة الإسلام فرصة لتدخل فيه، ونحن متيقنون بأن الإحتلال الغربي لا يريد أبداً إيجاد سبيل حل وفقاً لآمال الشعب الليبي في هذا البلد، بل إن الغربيين يخططون لإلحاق الضرر بالدولة الإسلامية وتضعيفها في هذا الصراع الخاسر أولاً ثم السيطرة على معادنها وخيراتها من خلال احتلال مستقيم مباشر.


إن الإمارة الإسلامية تنادي الشعب الليبي من خلال هذا البيان أن يأخذوا زمام الأمور في أيديهم، وأن لا يسمحوا لأحد أن يلعب على مستقبلهم، وعلى الشعب الليبي أن يعرفوا مسئوليتهم الإسلامية في هذه اللحظات التاريخية الحاسمة، وأن يؤدوا وظيفتهم الإسلامية والشعبية، حتى لا يقدر الأعداء الداخلين والأجانب للشعب الليبي جعل هذا البلد ضحية لهواهم الحربي.


وكذلك نذكر جميع الأمة الإسلامية وحكام العالم الإسلامي أن لا يبقوا مغفلين وغير مبالين عن الأزمة الحاصلة لشعب ليبيا المسلم، وعليهم أن يلعبوا فقط الدور الذي يأمن مصالح الإسلام والشعب الليبي، حتى ينجو هذا الشعب في هذه الأزمة، وكذلك ينجو من الإحتلال الأجنبي.

إمارة أفغانستان الإسلامية
15/4/1432 هـ - 20/3/2011 م

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة