02‏/04‏/2011

لا إله إلا الله


الطبيب الدكتور أحمد الذي رفض أن يقول عاش الفاتح عاش معمرفما مصيره؟
 يقتل بدم بارد في منطقة بن جواد قرب مدينة سرت ،
يذكرني هذا الموقف بالصحابية الجليلة سمية أول شهيدة في الإسلام ، حيث قال لها أبو جهل قولي هبل هبل ، ولكن ثبتت على كلمة لا إله إلا الله ، فقتلها أبو جهل فالموقف يكرر نفسه بعد 14 قرن حيث أن جنود المدمر القذافي يقولون لطبيب مصاب ومجروح برصاصة في رجله قول عاش الفاتح قول عاش معمر
ولكن هو أيضا تبت على كلمة الله أكبر ، لا إله إلا الله محمد رسول الله ، الحمد لله 
فحسبنا الله ونعم الوكيل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة