03‏/05‏/2011

كارثة إنسانية بميناء طرابلس خلفت مئات الضحايا الابرياء

ميناء طرابلس - ليبيا

ليبيا المسلمة / 3 ماي 2011
ذكرت مدونة أخبار طرابلس أن  العاصمة الليبية شهدت ليلة الخميس الماضي (28 أبريل 2011)  اكبر كارثة انسانية عرفها ميناء طرابلس في ساعة متأخرة من الليل بعد تعبئة احد جرافات الصيد القديمة الموجودة بالميناء بأعداد كبيرة من العمال الصوماليين. وقد تجاوزت أعدادهم حسب قول شهود عيان 450 رجلا وامرأة. وذكر شاهد عيان بان قوات الامن احضرت تسع حافلات محملة بالعمال وأمرتهم بركوب الجرافة، وأرغمت من تردد منهم على الركوب بالقوة. وبعدما امتلأ المأرب السفلي للجرافة وظهرها، حاول القبطان عبثا المناورة للخروج من الميناء ولكن الجرافة فقدت توازنها وانقلبت راسا على عقب. حاول من يقدر على السباحة النجاة الى الشاطيء، وحاول بعض الموجودين القليلين انقاذ ما أمكنهم انقاذه ولكن للاسف لم يتجاوز عدد الناجين 100 شخص وغرق الباقون. ويقدر عدد الغرقى بأكثر من 300 شخص. هذا وقد حرصت السلطات على التكتم الكامل على هذه الجريمة والكارثة الاليمة ولم تشر اليها وسائل الاعلام الرسمية حتى مجرد الاشارة، بل وصدرت التحذيرات الى كل العاملين المناوبين بالميناء تلك الليلة بعدم تداول خبر الحادثة.
هذا ولم يتسنى لنا التأكد من الحادث من مصدر مستقل وموثوق عندنا. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة