20‏/05‏/2011

القذافي يريد إشعال النار في تونس!

- من المتوقع أن يحاول القذافي الإنتقام من بعض الدول العربية والغربية قبل هلاكه! -
قتلت قوات الجيش التونسي مساء أمس إثنين من العناصرالمسلحة في إحدى البلدات بتونس وهناك شكوك كبيرة بأن القذافي - ربما بالتعاون مع المخابرات الجزائرية - يحاول عن طريق عناصر من المرتزقة (ليبيين وتونسيين وجزائريين) تصدير الأزمة إلى تونس كنوع من الإنتقام من تونس الشقيقة (أم الثورات العربية الحالية) بسبب إيوائها لليبيين النازحين وبسبب تعاطف التوانسة مع ثورة إخوانهم في ليبيا من جهة ومن جهة أخرى كمحاولة مخابراتية قذرة لخلق فوضى عارمة في المنطقة لعلها تدفع دول الغرب إلى مراجعة موقفها الداعم لثورات الشارع العربي وتعود مرة أخرى لتغليب مطلب الأمن والإستقرار على حساب مطلب الحريه !.
أعتقد أن القذافي في لحظاته الأخيرة ومن باب الإنتقام من العرب وأوروبا سيحاول القيام بعمليات إرهابية وتخريبية كبيرة في تونس وقطر وربما في إيطاليا ولا أستبعد حتى إستخدامه لأساليب الحرب الجرثومية التي لطالما تحدث عنها في موقعه الشخصي (القذافي يتحدث)!.. الأمر الآخر هو أن القذافي يحاول منذ فترة الإتصال بعناصر "إسلامية" "تكفيرية" متطرفة داخل ليبيا وفي الجزائر لحثها على إعلان الجهاد في ليبيا ضد القوات الصليبية (!!!) وكذلك لمحاربة "المجلس الوطني" تحت دعوى أن العلمانيين عملاء الغرب يريدون السيطرة على ليبيا وربما سيقول القذافي لهؤلاء المتطرفين بأنه يريد تسليم ليبيا لهم لإقامة دولة إسلامية بشرط القضاء على "العلمانيين" و"المواليين" للغرب أولا ً !!!.. وهذا الإتجاه الخبيث هو ما كشفته عمليات التجسس على بعض المحادثات الهاتفية لعناصر تابعة للقذافي !!.
سليم نصر الرقعي
كاتب ليبي يكتب من المنفى الإضطراري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة