01‏/07‏/2011

راسموسن: الحل السياسي في ليبيا يبقى الخيار الوحيد

مفكرة الإسلام/ليبيا المسلمة
أكد السكرتير العام لحلف شمالي الاطلسي (ناتو) اندرس فوغ راسموسن اليوم ان الحل السياسي في ليبيا يبقى الخيار الوحيد لانهاء الازمة فيها، مشيرا إلى أن القذافي لا يمثل اي حل للشعب الليبي الذي سيقرر لوحده مستقبل البلاد.
جاء ذلك في كلمة القاها راسموسن امام اجتماع منظمة الامن والتعاون الاوروبية وقال فيها ان حلف (ناتو) حال دون حدوث كارثة في ليبيا وانقذ ارواح العديد من الليبيين وتمكن من اضعاف قدرات العقيد القذافي العسكرية كما قلص الكثير من اعتداءات نظامه على الليبيين.
وشدد على ان ليبيا وبعد تجاوز محنتها الحالية ستكون بحاجة الى انتخابات حرة وديمقراطية وارساء دولة المؤسسات وقيام اعلام حر ومستقل وتنمية اقتصادية شاملة.
واشار الى اهمية الدور الذي يلعبه الحلف سواء في ليبيا او في افغانستان او مناطق اخرى من العالم مشددا على ضرورة اتباع نهج شامل للتهديدات الامنية في اوروبا وكذلك في شمال افريقيا والشرق الاوسط.
كما دعا الى تعميق الحوار بين حلف الناتو ومنظمة الامن والتعاون الاوروبية لمواجهة التحديات الامنية بما في ذلك افغانستان وضبط التسلح والتهديدات العابرة للحدود وتعزيز الاصلاحات الديمقراطية.
وبعدما أكد ان منظمة الامن والتعاون الاوروبية تعد جزءا حاسما من البنية الامنية في اوروبا اثنى على الدور الذي تضطلع به المنظمة في الدول ال56 الاعضاء فيها اضافة الى الدول ال12 التي ترتبط باتفاقية شراكة معها.
وفي هذا الصدد اكد راسموسن على ضرورة تنسيق العمليات بما في ذلك في أفغانستان مشددا على ضرورة تحسين الاستجابة للتهديدات العابرة للحدود وبينها الارهاب.
وشدد على ضرورة المضي قدما في الاصلاحات الديمقراطية بدول المنظمة فضلا عن دعم الدول الشريكة والمناطق المجاورة بما في ذلك شمال افريقيا والشرق الاوسط.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة