02‏/07‏/2011

صالح بن عبدالله السليمان: ليبيا : "معمر القذافي وغياب الوعي وتغييب الحقائق – تحليل خطابه يوم 1/7"

الذي يستمع لخطاب معمر القذافي الأخير في 1/7/2011  م يعرف مدى غياب الوعي لدية . و انفصاله التام عن الواقع . ولا نستطيع ان نحدد سبب هذا الانفصال عن حقائق الواقع .
- هل هو بسبب اختباءه الطويل وعدم صحة المعلومات الواردة إليه من ارض المعارك الدائرة . سواء في "بيرغنم" و"غريان" غربي طرابلس أو من "زليطن" شرقي طرابلس ؟
لا نعلم, هل من يزوده بالمعلومات يخبره بان البلدات الثائرة عندما تتحرر من كابوس الكتائب الأمنية لا تعود تحت سيطرته مرة أخرى أم انه يصور له العكس ؟
- أم هو انفصام مرضي؟ فهو لا يحس ولا يعلم ما حوله؟
 نعود للخطاب , ذكرت في مقالة سابقة أننا سنسمع من  القذافي خطابا آخر عند اقتراب الثوار من طرابلس . وهذا ما حصل . ولكن جاء مبكرا بعض الوقت بسبب تطورات  كبيرة متسارعة حصلت على الصعيدين السياسي والعسكري . وهذا التطورات  تكاد تكون علامات  فارقة في كفاح الشعب الليبي .
التطور الأول هو اعتراف فرنسا بأنها تقوم بتسليح ثوار الجبل  الغربي .
وهذا له عدة معاني . معاني يعرفها العقيد جيدا . وأهم هذه المعاني هو أن فرنسا جادة تمام الجد في الوقوف أمام مخططة في تقسيم ليبيا إلى شرق وغرب .
ففي أحلك أوقات الثوار في الجبل . قامت فرنسا بإسقاط السلاح للثوار المحاصرين مما مكنهم من دحر الكتائب الأمنية . وهذا التزام فرنسي كبير بان تتدخل في الحرب على الأرض بسلاحها وبسواعد الثوار . ولم يعد التدخل جويا فقط . حيث أن الكتائب تعاملت مع الضربات الجوية واستطاعت أن تفرض قواعد لعبتها على الأرض ’ بانتهاج أسلوب الضرب المتحرك أو "أضرب وأهرب". وكذلك بالتخفي في المناطق المدنية . واستغلال المستشفيات والمدارس كمخازن للذخيرة . وهذا ما أكدته منظمة حقوق الإنسان (هيومن ووتش) في آخر تقرير لها الصادر في 29/6/2011 حول استغلال الكتائب للمستشفيات كمخازن للذخيرة .
ولكن بقيام فرنسا بتسليح الثوار ألغت الفارق الكبير في الإمكانات الأرضية في السلاح بين تسليح الثوار وتسليح الكتائب . مما يلغي الميزة الكبيرة التي كانت الكتائب تتمتع بها , وهذا يعطي للثوار اليد الأعلى في الحرب بحصولهم على سلاح حديث وفي نفس الوقت يحصلون على غطاء جوي فعال.
التطور الآخر الذي حصل ولم يكن متوقعا هو استيلاء الثوار على مخازن قاعدة "القاعة" في الجبل الغربي . حيث أوردت بعض التقارير أن الثوار حصلوا على ما يقارب من 100 ألف صاروخ جراد وكميات ضخمة من الأسلحة والذخائر الأخرى . فالذي كان يتوقعه القذافي ويفضله هو, أن يدمر الناتو هذه المخازن ولا تقع بأيدي الثوار .
هذان التطوران جعلا الخطاب يتقدم عن موعدة , والذي كنا نحسبه سيكون بعد محاصرة الثوار لطرابلس وتحرير الزاوية .
وأمام هذه النكسات المتتالية نجد أن إستراتيجية القذافي تغيرت عن السابق فهو لا  يستطيع التراجع ولا يمكنه تحقيق انتصار على الأرض . فلجأ إلى استراتيجيه جديدة . 
هذه الإستراتيجية , هو بارع بها , وتعتمد على الأعلام . ففشله على المستوى السياسي والعسكري يجعله يعتمد على تضخيم بعض الأحداث إعلاميا . وحشد كافة العوامل لإنجاحه على المستوى الإعلامي .
وبدا في انتهاج هذه السياسة منذ خطابه السابق على هذا الخطاب .  فلقد تم حشد أعداد كبيرة من البشر ووضعهم ونقلهم من أماكن عدة وتركيز الصورة عليهم  . ولهذا تجده يكرر في خطابه هذا كلمات مثل " شاهدوا التلفزيون الليبي " أو "ها هو الشعب الليبي" أكثر من مرة ليؤكد على حجم الحشود التي بذل جهد كبير في جمعها.
لقد كنت اعلم انه سيلقي خطاب اليوم قبل أن يلقيه بأكثر من 10 ساعات , حيث أوردت مصادر من الداخل الليبي انه يتم جمع الشباب والرجال والنساء والأطفال سواء ليبيين أو أجانب  من طرابلس وضواحيها وإرسالهم إلى نقطة التجمع .
كما انه أعطى الحدث أبعاد إنسانية أكثر . وذلك بحدثين ركز عليهما في خطابه .( ويجب على الثوار الانتباه للأبعاد الإنسانية في الخطاب الإعلامي ), ومن المؤكد أن حبكة الخطاب وما صاحبه من أحداث وصور , قد صنع بأيدي خبيرة وتتقن فن صناعة الإعلام والتأثير على الآخرين .
الحدث الأول :- ظهور العلم الأخضر بطول يقول انه يسجل رقما قياسيا . وهذا ليكون مادة إعلامية خصبة للخوض فيها . ولا تنسى انه ذكر أن العلم قد صنعته "النساء" ولنركز هنا على كلمة النساء ببيع ذهبهن . وتبرع التجار بقيمة القماش ( وهنا وقع في تناقض صارخ) كيف تشتري النساء القماش ببيع ذهبهن وفي نفس الوقت يتبرع التجار بالقماش . ولكن يمكن القول أن كلمة التبرع لم تكن من وضع خبراء الإعلام بل إضافة من عنده أثناء تسجيل الخطاب .
الحدث الثاني :- هو ظهور المرأة التي كتبت بالحناء على يديها " معمر وبس " وتركيز "الكاميرا " عليها لم يأت عفوا . بل حركة مقصودة . وهذا لكي يظهر مدى حب المرأة الليبية لمعمر  وبذلك يعادل تأثير الضربة التي تعرض لها بقضية إيمان العبيدي وغيرها من حالات الاغتصاب , والمرأة في الوجدان الإنساني تعني قلب المجتمع وجوهرة وخروجها وتأييدها له يعطيه بعدا إنسانيا كبيرا ,. ولا ننسى أن تلك المرأة استخدمت الحناء في الكتابة ’ وهذا الأمر يشابه  عملية الوشم التي يقوم بها الشخص الغربي عند رغبته في تخليد ذكرى حبيب أو حبيبية أو حادثة هامة في حياته . مما يؤكد أن المخطط لهذه المسرحية ليس شخصا أو عقلا عربيا .
ملاحظة أخرى مهمة جدا على الخطاب ظهرت هذه المرة جلية بقولة "أنتم المجد" ومن يتذكر خطاب زنقة زنقة , عندما كان يقول انه هو المجد . هذا بداية اعتراف بالشعب الليبي . فلقد كان في خطاباته السابقة يحرض المدن على بعضها البعض والقبائل ضد بعضها البعض . بينما هو محتفظ بالمجد لنفسه . هذه المرة تنازل عن المجد للشعب الليبي . وهو يعتبر انه بتنازله عن لقب المجد سيكون قد تنازل عن شيء كبير. ويطالب الشعب الليبي مقابل هذا التنازل عن المجد أن يزحف "بالملايين" لاسترجاع الجبل الغربي ومصراته إلى بيت الطاعة .
وأخطر ما في الخطاب هو تصريحه بانفصال بنغازي , ومحاولته تقسيم ليبيا . حيث انه قال وبكل صراحة بترك بنغازي . فهو يطالب بالهجوم على الجبل الغربي بداية . ثم إلى مصراتة بعد ذلك . وهذا إقرار منه بعدم قدرته على أن يحارب على الجبهتين . لذا يجب أن تقسم معركته إلى مرحلتين الأولى الجبل الغربي وبعد ذلك مصراتة .

كما اختفي خطاب التقرب إلى المدن المحررة مثل بنغازي حبيبتي وغيرها من تغزل في خطاباته السابقة بأجدابيا ومصراته وغيرها . بل أصبحت تلك المدن مرتعا للخونة والمرتزقة .

بالطبع هنالك عدة نقاط ذكرها حول الديمقراطية و"الديموكراسي" وحكم الشعب ومؤتمر القبائل واللجان الشعبية . ويعدد محاسنها . وهذا موجه للغرب وليس للداخل .
مجمل هذا الخطاب اذا نزعنا عنه الحواشي فهو موجه للغرب , لأنه يعتقد  أن حل مشكلته مع شعبه هو مع الغرب . وأن الثوار ما هم إلا خونه ومرتزقة زج بهم الغرب لكي يزيلوه عن سلطانه .  وليس فيه أي نقطة موجهة للداخل الليبي . سوى عملية التحريض التي دأبنا على سماعها في جميع خطاباته .
المشكلة الكبرى لدى القذافي ومن حوله أنهم يلغون المجتمع الليبي الثائر ضدهم , ويعدونهم مجموعة من الخونة والمرتزقة , ويعتبرون إن مشكلتهم هي مع الناتو  والناتو فقط . وهذا خطأ كبير . فنرى سيف الإسلام يقول ويكرر في العديد من المقابلات :- "إذا كان الغرب يريد كذا" والقذافي الأب يريد أن يتفاوض مع الغرب . بينما جوهر مشكلته هي مع الليبيين . فلو طلب المجلس الانتقالي وقف الهجمات لوقفت خلال ساعات . ولكنه يصر على أن يلغي الليبيين من حساباته .
وهذا خطأ فاحش يقع فيه جميع الطغاة في عالمنا العربي . فهم كانوا وما زالوا يلغون شعوبهم من حساباتهم . بينهما الشعب هو الحصانة الحقيقية للحاكم ، وليس القوى الخارجية .
هنا أعود للتذكير . يجب على الثوار الاعتناء بالجانب الإنساني في الحدث . وان لا ينجرفوا في منطق القوة ولا في منطق الاستضعاف أو الضعف وان توظف كوادر متخصصة في هذا الجانب . ولي عودة لهذا الموضوع إن شاء الله.

صالح بن عبدالله السليمان
كاتب مسلم عربي سعودي
http://salehalsulaiman.blogspot.com/

ثلاثية الحرية والعدالة والنظام !؟

ضحكت اليوم كثيرا ً في طريق عودتي للبيت من مدرسة إبني "نصر" – هنا في "شفيلد" ببريطانيا حيث أقيم - حيث وجدت إمرأة عربية مختمرة تسير في الشارع ومعها أطفالها الصغار.. وفجأة ً أخذت إبنتها الصغيرة تهتف وتصيح بصوت عال ٍ : (الشعب يريد إسقاط النظام !!) وأخذت تكررها بحماسة منقطعة النظير بقوة وإعتداد!.. فقلت في نفسي : سبحان الله حتى الأطفال المولدون هنا في الغرب أصبحوا مغرمين بـشعار الثورة العربية المعاصرة (الشعب يريد إسقاط النظام)!!.
أنا وإبني وجدلية النظام والحرية؟
أحيانا ً إبني "نصر" يشعر بالحنق عليّ عندما آمره بأداء واجباته أو بضم ألعابه أو بقراءة درس من كتاب المطالعة العربية فترتسم معالم الغضب والضيق ذرعا ً بأوامري السلطوية الأبوية على وجهه ويقول بسخط وإحتجاج : (الشعب يريد إسقاط النظام) !!.. فأقهقه ضاحكا ً وأدخل معه في مناقشة وسجال عن أهمية النظام للحرية وأضرب له مثل حركة السير في الشارع فأقول له : (تخيل معي - يا بُني - لو أن ليس هناك إشارات وقواعد مرور !!.. ماذا سيحدث!!؟).. فيجيب بعد تفكر وتخيّل للمسألة : (ستصطدم السيارات بعضها ببعض وتحصل فوضى وكوارث)!!.. فأقول له : (أرأيت؟؟؟ لهذا فالنظام أمر مهم جدا ً للحرية فالحرية بلا نظام فوضى وفي المقابل فإن النظام بدون حرية عبودية!.. لذا لابد أن يكون هذا النظام المنظم للحريات نظاما ً صحيحا ً وعادلا ً ومتوازنا ً يحقق حريات الناس من جهة ومن جهة يمنع التظالم والتناحر وحدوث الفوضى!..فنحن لسنا ضد النظام - أي نظام - من حيث المبدأ ولكننا ضد النظام الظالم وغير السوي وغير السليم) … ويبدو أن إبني "نصر" إقتنع بشكل كبير بهذه الفكرة وأعجب بها خصوصا ً وأن المثل الحسي - مثل ضرورة إشارات المرور لتنظيم السير - مثل سهل الفهم لدى الأطفال - وأصبح بالتالي يعتقد بضرورة الموازنة بين الحرية الشخصية وبين ضرورة النظام .. وأصبح هو نفسه أحيانا ً يستعمل هذا المثل نفسه في مناقشتي إذا سمعني أقول له : (أنا حر) إذا طلب مني أن أنام مثلا ً مبكرا ً مثله!!.. وأصبحت أنا أيضا ً أذكره بهذا المثل كلما إحتج علي بالقول: (أنا حر) إذا طلبت منه فعل شئ من واجباته المدرسية أو المنزلية!.. فأقول له : ( نعم أنت حر .. صحيح .. وهذا شئ جيد وأنا حر أيضا ً ولكن لابد من وجود نظام ينظم حريتي وحريتك!) فيقتنع ولكنه لم يسألني حتى الآن : ومن سيضع لنا هذا النظام !!!؟؟؟.
لا مفر من نشر ثقافة الحوار والشورى والتعود عليها!
هذا طرف من بعض المناقشات التي تحدث بيني وبين "إبني" المولود في الغرب فالتربية هنا في الغرب - كما تعلمون – تميل إلى تعزيزالحريات الفردية وقوة شخصية وإستقلالية الفرد وتعوّد الأطفال على الإعتزاز بحريتهم الشخصية ومناقشة الأباء و(السلطات) في قراراتهم لا مجرد السمع والطاعة على طول الخط كما هو الحال في المؤسسة العسكرية في علاقة الجنود بالضباط!!.. بل قد يناقشك إبنك في قرارك الذي إتخذته عن طريق السؤال التقليدي (لماذا!؟) .. وهذا يتطلب منا نحن الجيل الذي تربى على (الطريقة العربية العسكرية الديكتاتورية) التي شعارها (ما في داعي للنقاش يا حيوان!!)(طاااااخ !!!؟؟)(*) التعوّد على لغة المناقشة والإقناع والشوري والحوار مع أولادنا وزوجاتنا .. وهو أمر ليس بالسهل بالطبع فالطبع يغلب التطبع!.. أنا شخصيا ً أحيانا ً أفقد السيطرة على أعصابي عندما يكون مزاجي متعكر أو وكان " مستوى السكر" في دمي مرتفعا ً بشكل كبير عن المستوى الطبيعي فأحاول حسم الموضوع وفرض قراراتي بقوة السلطة الأبوية ولكن سرعان ما أعود إلى الإحتكام إلى العقل والعدل وأتراجع عن قراراتي وأوامري التي صدرت في ساعة غضب!.. المسألة ليست سهلة – إذن - ولكن علينا أن نحاول أن نتخلص من روح التسلط المغروسة في طباعنا الذكورية من جهة والمغروسة في ثقافتنا الشعبية من جهة أخرى!!..ففرض أنفسنا وأرائنا على الآخرين بالقوة ولغة التهديد والوعيد أصبحت من سمات ثقافتنا الشعبية الإجتماعية السائدة في عالمنا العربي والتي نريد تغييرها وتجديدها في إتجاه الإرتقاء لمستوى القيم الحضارية التي حث عليها ديننا الحنيف وإتفق على صحتها كل عقلاء وحكماء البشر .. ومن هنا نبدأ .. ومن هنا يبدأ التغيير الثقافي والحضاري للأمة.. من النفس والعقل .. ومن البيت والأسرة .. ومن المدرسة!.. قال تعالى ( إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم).
العدالة بين المثال والواقع!؟
علينا استثمار هذه الثورات العربية من أجل تغيير الكثير من مفاهمينا الخاطئة والكثير من جوانب ثقافتنا الإجتماعية الشعبية والسياسية السائدة بثقافة قائمة على التمدن والتحضر وإحترام حقوق وحريات الإنسان دون الإخلال بموازين العدل أو الإخلال بالنظام مادام هذا النظام يحترم الحريات ويحقق العدل .. العدل بمفهومه الواقعي النسبي لا بالمفهوم المثالي المطلق .. إذ أن تحقيق العدل بمفهومه الكلي الكامل الشامل المثالي المطلق في حياة البشر في هذه الحياة الدنيا يحتاج إلى أن يخضع الناس إلى حكم "إله" كامل العلم والقدرة والأخلاق بشكل مباشر!.. ولكن الله تعالى إقتضت حكمته ومشيئته "الإلهية" أن يترك تدبير أمر حياة البشر الإجتماعية والسياسية والإقتصادية والعمرانية للبشر أنفسهم – بقدراتهم العلمية والعملية المحدودة – بعد أن وصاهم بالعدل وزودهم بالعقل وزودهم بالفطرة وبوصايا وتعاليم وتوجيهات أخلاقية عامة تعينهم على عمارة الأرض وتحقيق العدالة في حياتهم في حدود "الممكن" وفي حدود طاقاتهم وتجاربهم وخبراتهم المتراكمة .. وترك أمر تحقيق العدل الكلي الكامل الشامل المطلق بين البشر لنفسه يوم الدين!!.. أما هنا فوق هذه الأرض وتحت حكم البشر وفي هذه الحياة الدنيا فتحقيق العدل الشامل الكامل التام والمطلق بصورة مثالية هو أمر غير ممكن نظرا ً للقصور البشري الدائم سواء من حيث المعرفة أو من حيث القدرة!.
سليم نصر الرقعي
كاتب ليبي يكتب من المنفى الإضطراري
(*) إشتغلت في بداية قدومي لبريطانيا كعامل بناء وتعرفت أثناء عملي على عامل قال لي بأن أباه عربي الأصل ولكنه طلق أمه الإنجليزية منذ طفولته وأنه لم يعد يذكر منه إلا جملة واحدة بالعربية فقط سألني بصدق عن معناها فسألته عن تلك "الجملة" المتبقية في ذاكرته من أيام الطفولة فقال كان أبي عندما يركلني بقدمه يقول لي : (إمشي يا إبن الكلب)!!!!؟؟.. فما معنى هذه الجملة !!!؟؟.. وطبعا ً لم يطاوعني قلبي على أن أترجم له تلك العبارة حرفيا ً وترجمتها على أساس ( إذهب بعيدا ً)!!.. فهذه هي "الذكرى" الوحيدة التي يحتفظ بها هذا (الإبن) من ذلك "الأب"البائس!.

تليجراف: الجيش السوداني يحتل مدينة الكفرة جنوب ليبيا ويحكم السيطرة عليها

ذكرت صحيفة "تليجراف" البريطانية الصادرة أمس السبت أن الجيش السوداني سيطر على مدينة الكفرة بجنوبي ليبيا ، تعتبر بوابة لحقول النفط فى خطوة يأمل الثوار أن تكون حاسمة لانشاء استقلال مالي لهم. ونقلت الصحيفة البريطانية عن المسئولين المشرفين على تنفيذ حظر الطيران من قبل حلف شمال الأطلسي (الناتو) على الأراضي الليبية قولهم إن الجيش السوداني لم يدخل في مواجهات مع الكتائب الموالية للعقيد القذافي. وأشارت "تليجراف" إلى أنه منذ بدء الاحتجاجات فى فبراير الماضى والقوات الموالية للقذافي تتركز وتحكم سيطرتها حول العاصمة الليبية طرابلس ومدينة سرت التي تعد معقل القذافي وكذلك مدينة سبها.
وقال مسئولون إن السيطرة على مدينة "الكفرة" وقاعدة عسكرية بالقرب منها يضمن موطئ قدم استراتيجيا للجيش السوداني بين النظام والمجلس الوطني الانتقالي المعارض الذي يسيطر على ساحل البحر الشرقي وسلسلة من معاقل الثوار.
واشارت الصحيفة الى ان الجيش السوداني لم يعطل الجهود المبذولة لاستئناف انتاج النفط في حقول النفط الجنوبية القريبة.

المصدر : http://www.telegraph.co.uk/news/worldnews/africaandindianocean/libya/8611199/Sudanese-army-seizes-southern-Libyan-town.html

الطاغوت القدافي يشترط وقف النار ويطلب ضمانات بعدم ملاحقته بعد التنحي

الشرق الأوسط / ليبيا المسلمة
كشفت مصادر متطابقة في الحكومة الليبية والمجلس الانتقالي المناهض لنظام حكم العقيد معمر القذافي النقاب عما وصفته بمفاوضات غير مباشرة وسرية يجريها العقيد القذافي عبر مبعوثين له مع مسؤولين في حكومات فرنسا وبريطانيا وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، للبحث عن كيفية إنهاء المشهد السياسي والعسكري المحتدم منذ قيام ثورة 17 فبراير (شباط) الماضي في ليبيا. وقالت المصادر لـ«الشرق الأوسط»، إن جزيرة جربه التونسية شهدت قبل عدة أيام سلسلة من الاجتماعات السرية بين ثلاثة مسؤولين من نظام القذافي هم محمد حجازي وزير الصحة وعبد العاطي العبيدي وزير الخارجية ومحمد أحمد الشريف رئيس جمعية الدعوة الإسلامية الليبية، ومسؤولين ودبلوماسيين غربيين في إطار البحث عن حل للأزمة الليبية.

سلام امرأة ليبية هربت لمصر تروي معاناتها


صور مظاهرة مؤيدي الطاغوت الأمس تثير جدلا كثيرا حول صحتها


01‏/07‏/2011

الذكرى السنويه الخامسه عشر لأحداث سجن بوسليم الداميه


ام يوسف من طرابلس فى لقاء مع بن ويدمان مراسل سى ان ان


دعوة للجهاد بالمال..... هل انت من الخبرات؟...تبرع بدولار

قال عليه الصلاة و السلام " ما نقص مالٌ من صدقة".
ربما تكون الصدقة الآن فرض عينٍ علينا جميعاً كما ان الجهاد بالنفس هو فرض عينٍ الآن على  من يستطيعه كما افتى الشيخ الصادق الغرياني.
لقد ذكر السيد على الترهوني مفاخراً  بأن الليبيين في الخارج من الخبرات يصل عددهم الى 100 الف من ذوي الاختصاصات. فهل انت منهم؟
ان فرضنا ان 10% من هؤلاء فقط يستطيعون التبرع بمبلغ 10 دولارات يومياً ( و هو مبلغ ليس كبير بالنسبة لمن يعيش في الغرب و لا يزيد عن ثمن وجبة) ، او بشكل آخر لو قلنا انه تقاسم عشاءه مع عائلة ليبية تقيم تحت خيمة في لهيب صيف الصحراء و راعيها ممن لا ينامون يدافعون عن شرف كل ليبي و ليبية في الجبهات ، فان النتيجة هي 10 الاف متبرع.

الثوار يسيطرون على مخازن الذخائر بالقاعة جنوب الزنتان بعد دحرهم لكتائب القذافي 28 / 6 / 2011

ثوار ليبيا يرحبون بامدادات السلاح ... وروسيا تعترض

مفكرة الإسلام : قال الزعيم الليبي المعارض محمود جبريل يوم الخميس ان ارسال أسلحة الى المعارضين الليبيين الساعين للاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي قد يسهم في الاسراع بانهاء الحرب الاهلية في البلاد.
وردا على سؤال حول أسلحة فرنسية أرسلت الى المعارضين قال جبريل في مؤتمر صحفي بفيينا ان الاسلحة قد تساعد على تجنب سقوط ضحايا.

صالح بن عبدالله السليمان : رسالة الى قبائل ورفلة والقذاذفة في ليبيا الحبيبة - تعالوا الى كلمة سواء

بسم الله الرحمن الرحيم
الطاغوت القردافي يظلم بكتابه الأخضر وليس يعدل بكتاب الله
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله. {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ}
أما بعد

راسموسن: الحل السياسي في ليبيا يبقى الخيار الوحيد

مفكرة الإسلام/ليبيا المسلمة
أكد السكرتير العام لحلف شمالي الاطلسي (ناتو) اندرس فوغ راسموسن اليوم ان الحل السياسي في ليبيا يبقى الخيار الوحيد لانهاء الازمة فيها، مشيرا إلى أن القذافي لا يمثل اي حل للشعب الليبي الذي سيقرر لوحده مستقبل البلاد.
جاء ذلك في كلمة القاها راسموسن امام اجتماع منظمة الامن والتعاون الاوروبية وقال فيها ان حلف (ناتو) حال دون حدوث كارثة في ليبيا وانقذ ارواح العديد من الليبيين وتمكن من اضعاف قدرات العقيد القذافي العسكرية كما قلص الكثير من اعتداءات نظامه على الليبيين.
وشدد على ان ليبيا وبعد تجاوز محنتها الحالية ستكون بحاجة الى انتخابات حرة وديمقراطية وارساء دولة المؤسسات وقيام اعلام حر ومستقل وتنمية اقتصادية شاملة.
واشار الى اهمية الدور الذي يلعبه الحلف سواء في ليبيا او في افغانستان او مناطق اخرى من العالم مشددا على ضرورة اتباع نهج شامل للتهديدات الامنية في اوروبا وكذلك في شمال افريقيا والشرق الاوسط.
كما دعا الى تعميق الحوار بين حلف الناتو ومنظمة الامن والتعاون الاوروبية لمواجهة التحديات الامنية بما في ذلك افغانستان وضبط التسلح والتهديدات العابرة للحدود وتعزيز الاصلاحات الديمقراطية.
وبعدما أكد ان منظمة الامن والتعاون الاوروبية تعد جزءا حاسما من البنية الامنية في اوروبا اثنى على الدور الذي تضطلع به المنظمة في الدول ال56 الاعضاء فيها اضافة الى الدول ال12 التي ترتبط باتفاقية شراكة معها.
وفي هذا الصدد اكد راسموسن على ضرورة تنسيق العمليات بما في ذلك في أفغانستان مشددا على ضرورة تحسين الاستجابة للتهديدات العابرة للحدود وبينها الارهاب.
وشدد على ضرورة المضي قدما في الاصلاحات الديمقراطية بدول المنظمة فضلا عن دعم الدول الشريكة والمناطق المجاورة بما في ذلك شمال افريقيا والشرق الاوسط.

رسالة في معنى الطاغوت

بسم الله الرحمن الرحيم

إعلم رحمك الله تعالى ؛ أنّ أول ما فرض الله على ابن آدم الكفر بالطاغوت ، والإيمان بالله ، والدليل قوله تعالى : { ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً أنِ اعبدوا اللهَ واجتنبوا الطاغوت }.

فأمّا صفة الكفر بالطاغوت ؛ أن تعتقد بطلان عبادة غير الله وتتركها وتبغضها ، وتكفِّر أهلها وتعاديهم .

وأمّا معنى الإيمان بالله ؛ أن تعتقد أنّ الله هو الإله المعبود وحده دون سواه ، وتخلص جميع أنواع العبادة كلها لله ، وتنفيها عن كل معبود سواه ، وتحب أهل الإخلاص وتواليهم ، وتبغض أهل الشرك وتعاديهم.

وهذه ملّة إبراهيم التي سفه نفسه مَن رغب عنها ، وهذه هي الأسوة التي أخبر الله بها في قوله تعالى : { قد كانت لكم أسوة حسنة في إبراهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنّا بُرآءُ منكم وممّا تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العدواة والبغضاء أبداً حتى تؤمنوا بالله وحده }.

والطاغوت ؛ عام في كل ما عُبد من دون الله ورضي بالعبادة من معبود أو متبوع أو مطاع في غير طاعة الله ورسوله فهو طاغوت.

والطواغيت كثيرة ، ورؤوسهم خمسة :

الأول : الشيطان الداعي إلى عبادة غير الله، والدليل قوله تعالى : { ألم أعهد إليكم يا بني ادم أنْ لا تعبدوا الشيطان إنّه لكم عدو مبين }.

الثاني : الحاكم الجائر المغير لأحكام الله، والدليل قوله تعالى : { ألم تر إلى الذين يزعمون أنّهم ءامنوا بما أُنزل إليك وما أُنزل من قبلك يُريدون أنْ يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أُمِروا أنْ يكفروا به ويريد الشيطانُ أنْ يُضِلّهم ضلالاً بعيداً }

الثالث : الذي يحكُم بغير ما أنزل الله، والدليل قوله تعالى : { ومَن لم يحكُم بما أنزل اللهُ فأولئك همُ الكافرون }.

الرابع : الذي يدّعي عِلم الغيب من دون الله، والدليل قوله تعالى : { عالم الغيب فلا يُظهر على غيبه أحداً إلاّ مَن ارتضى مِن رسولٍ فإنّه يسلُك من بين يديه ومن خلفه رصداً } ، وقال تعالى : { وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلاّ هو ويعلم ما في البر والبحر وماتسقط من ورقة إلاّ يعلمها ولا حبّة في ظلمات الأرض ولا رطب ولا يابس إلاّ في كتاب مبين }.

الخامس : الذي يُعبد من دون الله وهو راضٍ بالعبادة، والدليل قوله تعالى : { ومَن يقُل منهم إنّي إله من دونه فذلك نجزيه جهنّم كذلك نجزي الظالمين }.

واعلم أنّ الإنسان ما يصير مؤمنا بالله إلا بالكفر بالطاغوت، والدليل قوله تعالى : { فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى لا انفصام لها والله سميع عليم } .

الرشد ؛ دين محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

والغيّ ؛ دين أبي جهل .

والعروة الوثقى ؛ شهادة أن لا إله إلاّ الله، وهي متضمّنة للنّفي والإثبات، تنفي جميع أنواع العبادة عن غير الله، وتثبت جميع أنواع العبادة كلها لله وحده لا شريك له .

) بقلم عبد الله بن عبد الرحمن)

الله اكبر وهجوم ساحق جديد للواء الالكتروني الليبي LEL:


وهذا اعلانهم: نعلن عن نجاح هجمتنا الخامسة: فك السلحفاة , وقد اخترقنا فيها مجموعة حسابات لمناصري القذافي , كما أن أحد الصفحات التابعة للقذافي هي تحت سيطرتنا الكاملة وستظل كما هي حتى نستهدف بعض أعضائها ,,,,,, ونجدد تهديدنا لأنصار القذافي بأننا سنتهدف كل من يقف بجانب الطاغية ضد أبناء ليبيا الأبطال .................... 1-7-2011

تقرير عن وضع إخواننا اللاجئين في تونس

بسم الله الرحمن الرحيم
الإخوة الكرام والأخوات الكريمات
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
مرفق تقرير عن وضع إخواننا اللاجئين في تونس، أعده أخي الكريم السيد أحمد، وهو ضمن إحدى الفرق التي تشتغل على تلبية حاجات اللاجئين هناك. نسأل الله عز وجل أن يجزيه وإخوانه القائمين على الإغاثة هناك خير الجزاء.
تحياتي 
أبو الحارث
--------------------------------
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إلى إخواننا فى شتى أنحاء العالم  نعرض عليكم هذا التقرير الذى يوضح وضع الليبين فى سكناهم 
وتحديدا فى المدن الجنوبية فى تونس 
١- المساكن بنسبة ٩٠ بالمائة غير مجهزة يعنى بدون شئ.
٢- المساكن بنسبة كبيرة رديئة الحمامات و أحيانا تكون خارجية.
٣- بعض المنازل بدون زجاج نوافذ.
٤- بعض المنازل غير ملائمة للسكنى أصلا.
٥- غالبا عدد الافراد أكبر من حجم المسكن  ويصل عدد الأفراد إلى ٢٥ فر د فى المسكن ذو غرفتين أو ثلاث.
٦- الجالية التونسية بدأوا فى العودة إلى بلادهم صيفا وأصحاب المنازل يطالبون بمنازلهم وأكثرهم مع بداية شهر ٧.
٧- أصحاب البيوت المؤجرة يضاعفون سعر الإيجار بنسبة متوسطة ٥٠ فى المائة وبعضهم يطالب تكاليف الماء والكهرباء.
وفى طل تردد النازحين فى العودة إلى أراضيهم بين الرجوع أو البقاء  وخاصة مع بقاء كتائب القذافي فى منطقة الغزايا وغيرها .
علما بأن أصحاب البيوت المؤجرة يأخذون الأجرة بالشهر ومقدما.
ومن هذا المنطلق نوضح لكم بنسب متوسطة تكاليف ما تقوم به مجموعة عطاء لإعانة الاخوة الليبين فى تونس ومكونة من أفراد ليبين فقط.
1- تسكين العائلات فى كل من تطاوين وجرسيس صفاقص وقد تم تأجير ما يقارب 200 مسكن  معظمهم له شهرين ويبلغ متوسط الدفع الشهري 35 ألف ديتار تونسى
والزيادة المتوقعة فى التكاليف بنسبة 50 بالمائة.
2- تجهيز المنازل بالأساسيات مفرش " حصائر + منادير سمك 5سم " وأدوات المطيخ مع الغاز والأنبوبة ويبلغ متوسط التكلفة 5000 دينار شهريا.
3- إيصال المساعدات المالية والغذائية للعائلات فى المناطق البعيدة عن جمعيات و هيئات الإغاثة ونسبة هذه العائلات بسيطة لكن الصعوبة فى التواصل معها بشكل مستمر.
4- قائمين على مجموعة من العائلات المقية فى فندق متبرعة به أسرة تونسية جزاهم الله خيرا " نزل المدينة للفضيلى" مع تحملنا كافة التكاليف مرتبات وكهرباء إلخ.
5- مساعدة النازحين فى تكاليف البنزين عند التنقل بالعائلة من مدينة إلى أخرى أوإيصال المعونات إلى الداخل عن طريق الشاحنات.
كما أضيف إليكم أن أغلب العائلات أصبح يعانى من نقص فى كل من:
1- وجبة الفطور فهى غير متوفرة فى أغلب الجمعيات حاليا.
2- حليب الأطفال للرضع 1و2 حيث أننى زرت بعض المناطق وأكثر الأسئلة عنه  وأخشى أن يسبب كارثة فى الأسابيع المقبلة.
3- نسبة كبيرة من أبناء العائلات لا يزال بلباس الشتاء مع الأسف الشديد.
للتذكير فقط فإن التمويل الذى يصلنا حاليا هو من إخواننا وأصدقائنا فى بريطانيا وأسبانيا وأحيانا دول أخرى ومن ليبيا إلا أن أزمة السيولة فى المصارف قلصت التبرعات إلى حد كبير.
للتواصل معنا يمكنكم الإتصال على الرقم             0021628104159       
أخوكم أحمد على من طرابلس

فشل قمة الاتحاد الإفريقي المنعقدة يغينيا الاستوائية)


فشلت قمة الاتحاد الإفريقي المنعقدة في مدينة (مالابو) بغينيا الاستوائية في التوصل إلى موقف مشترك من الأزمة الليبية، بسبب إصرار الثوار على رحيل معمر القذافي

28‏/06‏/2011

تحقيق- ليبيون لا يطيقون الصمت بعدما ذاقوا طعم الحرية

طرابلس (رويترز)/ليبيا اليوم/ليبيا المسلمة
فيما يلي تحقيق من طرابلس بعنوان "ليبيون لا يطيقون الصمت بعدما ذاقوا طعم الحرية" ويعتمد التحقيق على مقابلات أجراها مراسلون لرويترز في العاصمة الليبية مع معارضين للزعيم الليبي معمر القذافي.

وتسيطر الحكومة الليبية بشكل كبير على تحركات المراسلين الاجانب في المدينة مما يجعل من الصعب التغطية بشكل مستقل
.

ويمثل
النشطاء تيارا معارضا لا يستهان به في طرابلس رغم أن تقييم قوة هذه المجموعات أو الصلة بينها وبين حركة المعارضة الرسمية في بنغازي ليس أمرا سهلا. وحجبت رويترز هوية من جرى اجراء مقابلات معهم لحمايتهم من أي اجراءات انتقامية محتملة.
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة